هواة العلوم
منتدى علمي تحاوري يسعى الى نشر الوعي العلمي اينما كان و للجميع بمختلف الفئات العمرية و التحصيل الدراسي ساهموا في مواضيعكم خدمة للشباب....
المواضيع الأخيرة
» برنامج التلسكوب العالمي
الإثنين أغسطس 05, 2013 9:37 am من طرف samialsaady

» هوائي مزدوج للاتصال عبر الاقمار الصناعية
الخميس فبراير 16, 2012 3:08 pm من طرف yi1rz

» تسجيل فديوي لاتصالي مع محطة بريطانية
الخميس فبراير 16, 2012 4:57 am من طرف yi1rz

» كيف تصنع مرسلة لاشارات مورس للهواة
الخميس فبراير 16, 2012 3:53 am من طرف yi1rz

» The 10-ele Yagi Antenna for WiFi Network
الخميس فبراير 16, 2012 3:05 am من طرف yi1rz

» معجزة في الفراغ/ثورة الطاقة الجديدة
الأربعاء يناير 25, 2012 10:31 am من طرف بهجت عارف

» برنامج القبة السماوية Stellarium
الإثنين ديسمبر 12, 2011 10:59 pm من طرف الفلكي السيد مصطفى الغربا

» الثقوب السوداء واسرارها
الإثنين ديسمبر 12, 2011 10:44 pm من طرف الفلكي السيد مصطفى الغربا

» ادخل واختار البرنامج الي يعجبك بدون تعب بس يرادلك نت ونصب البرنامج الي تريده
الجمعة أكتوبر 21, 2011 11:03 pm من طرف alhasheme2002

» شرح بالصور لكيفية تحويل الـ Pdf إلى وورد من دون برامج
الجمعة أكتوبر 21, 2011 10:55 pm من طرف alhasheme2002

» أفضل الحكم واللأقوال لمشاهير وعلماء العالم
الجمعة أكتوبر 21, 2011 4:14 am من طرف معمار التعماني

» تعدد الزوجات بحساب أهل الرياضيات
الجمعة أكتوبر 21, 2011 4:07 am من طرف معمار التعماني

» اللغز الذي حير العلماء (( الرقم 7 ))
الجمعة أكتوبر 21, 2011 3:58 am من طرف معمار التعماني

» رمضان مبارك
الجمعة أغسطس 12, 2011 9:06 pm من طرف alfaisalll

» الفرق بين ولادة الهلال وظهوره علمياً
الإثنين أغسطس 30, 2010 9:37 pm من طرف samialsaady

شــــــريط الاخــــــبار
في عام 2009 السنة الدولية للفلك ....فنرجو من جميع أعضائنا و زوارنا التعاون من اجل إنجاح هذه السنة في العراق... الرابطة العراقية لهواة العلوم و الموهوبين قسم هواة الفلك.....
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 2 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 2 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 27 بتاريخ السبت يونيو 22, 2013 7:04 am
مكتبة الصور


بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم


الماء ينبوع الحياة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الماء ينبوع الحياة

مُساهمة من طرف معمار التعماني في السبت سبتمبر 06, 2008 4:11 am

الماء ينبوع المياة
كانت موضوعة العثور على الماء في مقدمة اهداف الرحلات الاستكشافية الفضائية للانسان منذ نهاية الخمسينات وذلك لسبب واحد هو ان الماء يعني الحياة وان العثور على هذا العنصر الهالم يعني العثور على كائنات فضائية اخرى غير الانسان .

يتعامل العلماء مع الماء كجهاز انذار مبكر يكشف وجود الحياة في هذه البقعة او تلك او في هذا الكوكب او ذاك . والماء دليل على اضطراب الحياة كما هو الحال في بقاع معينة من كندا حيث عثر العلماء على ضفادع مشوهة الخلق بسبب تلوث المياه . وتقدر منظمة الصحة العالمية ان مليار انسان ساكن على الكرة الارضية محروم من مياه الشرب الصحية وان هذا العدد سيتضاعف ثلاث مرات في السنوات القادمة . يموت يوميا 30 الف انسان في العالم بسبب شرب الماء الملوث ويترافق ذلك مع تفاقم ظاهرة التصحر حيث زحفت الظاهرة الى اوربا محولة 10 الاف كيلومتر مربع من اراضي اسبانبا الى صحارى.ويعتقد العلماء منذ اكثر من 30 سنة بوجود علاقة ما بين الامراض ا لسرطانية ومنشأت تصفية المياه .

تغطي المياه ثلثي كوكب الارض الا ان نسبة المياه العذبة صغيرة جدا علما ان 70% من مياه الشرب على المستوى العالمي مستقاة من المياه ،لعذبة والجوفية على وجه الخصوص . مع ذلك فقد تضاعف استهلاك البشر للمياه العذبة اربع مرات خلال الخمسين سنة الماضية . ويضيف التطور الصناعي عبئا على مشكلة المياه لان منظمة الصحة العالمية تقدر ان 23% من المياه المستهلك عالميا يستخدم في الصناعةوالتنظيف والتسخين والتبريد . . . الغ

والماء يعني الحياة والصحة وترتفع نسبة المياه في تركيبة اجسام الانسان والحيوانات الى 70% والى اكثر من ذلك في النباتات حيث يشكل الماء95% من بعضها. وحسب تقديرات العلماء فان حجم المياه الذي يغطي الكرة الارضية يبلغ 5،1 مليار كيلومتر مربع الا ان جزيئة الماء صغيرة الى حد انه يمكن حشر 10

مليارات جزيئة ماء في رأس دبوس .


الماء والاديان
يعلب الماء دورا هاما في الاديان وخصوصا كعنصر رمزي للتنظيف والطهارة وغسل الذنوب عند البشر. والله سبحانه تعالى قد خلق الانسان من ماء وتراب وكان يوحنا المعمدان وقومه يعيشون قرب المياه كي يعمدون اطفالهم به وهناك طوائف اخرى كثيرة تربط حياتها الاجتماعية والدينية بالمياه وتعيش على ضفاف الانهر كما هو الحال مع الصابئة المندائيين .

في الاسلام لا يخلو اي مسجد من مصدر للمياه النظيفة السائلة يستخدمه المسلمون للتوضؤ قبل الصلاة خمس مرات في اليوم . ودلالة على اهمية المياه في الاديان فان كافة ا لكتب المقدسة تستشهد بالمياه في العديد من فقراتها. فيدخل الماء في عملية التعميد الكنسي وصلوات القربان المقدس عند المسيحيين كرمز للتطهير من الذنوب . ومن فرائض اليهودية ايضا استخدام الماء في طقوس التنظيف وتبرئة الذات من الذنوب وفي التعميد احيانا. كما يعمد اليهود الى غسل اياديهم قبل كل وجبة طعامم وعن طريق تقليب الماء بين الكفين اليسرىوا ليمني بمثابة تبرك .

ومعروف ان نهر الغانجز نهر مقدس عن الهندوسيين يغطس المؤمنون اجسادهم فيه لتطهير اجسادهم وارواحهم من الذنوب . وكانت للديانات ا لقديمة قدسية خاصة للمياه لهذا فقد اعتبر الاغريق القدماء ان بعضر الانهر والبحار مقدسة ومنحو المياه آلهة مسؤولة عن الخير والخصوبة والكوارث .


تركيبة الماء
قد يبدو ذلك غريبا على سماع البعض ولكن ذلك هو الحقيقة فالعلماء لم يخصصوا كثيرا من ابحاثهم لسبر غور هذا العنصر الحيوي الهام في حياة الانسان والطبيعة ككل . ويدخل الماء في علوم الهايدروليك والضغط وغيرها الا ان مجال البحث الاساسي هو ا لفيزياء . وفيزياويا يتألف الماء من ذرتي هيدروجين وذرة اوكسجين ورمزه الكيمياوي هوCO2 . وتتخذ جزيئة الماء شكل حرف 7 اللاتيني المفلطح وبما يشي بتوزيع غير منتظم للشحنات الالكترونية . وتستقر ذرة الاوكسجين في النهاية المدببة للحرف فتكسبه مجالا كهربائيا سلبيا ضعيفا بعض الشيء في حين تستقر ذ رتا الهيدروجين على الساقين فتمنح هذ المجال شحنة ايجابية ضعيفة . وتنتظم الاركان المشحونة لجزيئات الماء مع بعضها على ما يطلق عليه باد" الجسور الهيدروجينية " كي تكتسب شكلها السائل الذي يختلف عن تركيبة جزيئات الغاز . وتشكل الجزيئات مع بعضها " عنقايد " يتألف كل منها من الاف الجزيئات وهي عناقيد تغير تشكيلاتها بشكل مستمر كما البشر في حفلة لموسيقى البوب . ويعتمد شكل وحجم هذه العناقيد ، التي تكون الماء ، على " الحدث " الذي يتصف به هذا الماء.

ولكن ما هو هذا " الحدث !! ؟ تفسر الابحاث العلمية الجديدة الماء بعد جهد جهيد بالماء فتشير الى ان الماء قادر على حفظ هذا " الحدث " كالكومبيوتر لان الحدث ينطوي على معلومات عن تركيبة الماء ونسبة تلبده بالمواد الضارة او تلوثه . ويكشف تركيب العناقيد " والحدث " المحفوظ في كل ماء شدة نقاوته او تلوثه وما

الى ذلك فهو يعمل بمثابة جهاز انذار مبكر.


ضرورة الماء النقي للصحه
يشكل الماء 90% من الجهاز المعقد ومصدر التفكير عند الانسان الا وهو الدماغ . ويؤلف الماء ايضا 0 7% من مكونات القلب و 86% من الرئتين والكبد ، 83% من الكليتين ، 75% من عضلات الجسم المختلفة و 83% من الدماء.

واذا كان الماء ضروريا للحياة فان الماء النقي ضروري جدا للصحة لان كافة الوظائف الجسدية الحيوية تعتمد على الماء النقي في عملها وتواصلها. ولهذا يموت الانسان بعد فترة ما ( تختلف من انسان الى اخر وحسب الظروف ) من انقطاع مصادر الماء عن جسده . وينصع العلماء المختصون بالصحة والماء الانسان بتناول ما يكفي يوميا هن المياه العذبة الصحية كي يتجنب الكثير من المضاعفات الصحية . ولكن ، مع الاسف ، لا يتناول الانسان الكمية الكافية من المياه الضرورية للحياة يوميا والتي تقدر ب 8- 10 اقداح يوميا كحد ادنى.

ويعتقد البعض انهم قادرون على تعويض ذلك عن طريق تناول الكولا والشاىوالقهوة والعصير والكحول وغيره الان ان ذلك لا يتطابق مع الحقيقة تماما. فالانسان بحاجة يومية الى 2 -3 التار من الماء الصافي النظيف ولهذا فان نوعية المياه في الطبخ والشرب تلعب دورا هاما اخر في حياة الانسان وصحته .

وطبيعي فان الحاجة الى الماء عند الانسان تقررها كمية الماء المفقود من جسده ايضا. ويقدر الاطباء والعلماء ان الانسان الاعتيادي يفقد يوهيا فقط من خلال الادرار والتعرق والتنفس حوالي 3 التار من الماء. ويفترض ان يعوض الانسان نصف هذا الماء المفقود في الاقل عن طريق شرب الماء النقي مباشرة . يحصل الانسان على نصف ما يحتاجه الماء من خلال المشروبات الاخرى اضافة الى حوالي 0.3 لترا

معمار التعماني

عدد المساهمات : 116
تاريخ التسجيل : 16/07/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الماء ينبوع الحياة

مُساهمة من طرف معمار التعماني في السبت سبتمبر 06, 2008 4:19 am

تابع المقال
اضافيا يضيفه الجسم هن طريق اكسدة الاطعمة .

وللجسم جهاز انذار مبكر حساس لفقدان المياه بنسبة معينة ويحذر الانسان عن طريق الشعور بالعطش . ويكفي فقدان 0.8% من مياه الجسم لتشغيل هذا الجهاز لاشاعة مظاهر جفاف الشفتين وجفاف الحلق والبلعوم . وهذا يعني ان فقدان 0.3 لتر من ماء الجسم عند انسان يزن 70 كغم تؤدي الى قرع اجراس الحذر في جسم لانسان . وحينما يجازف المرء او يقسر على البقاء في هذه الحالة فسيدب فيه شعور الارهاق وا لضعف . والاسوأ من ذلك هو استمرار الحالة لانها تؤدي الىالامساك وتراكم الحصى في الكليتين وتراجع كفاءة الدورة الدموية والقلب . ويعاني لبشر المسنون اكثر من غيرهم من اعراض قلة الماء بسبب خفوت جهاز التحذير لديهم بتأثير تقدم السن وانخفاض الشعور بحاجتهم للماء وربما ان هذا هو احد سبب ضعف التركيز لديهم .

ولكن هل تختلف نسبة الماء في اجساد الذكور عنها في اجساد الاناث ؟ يقول الدكتور فيليب ميفتون مؤلف كتاب ( التغذية من اجل البقاء ) ان الماء يؤلف 60% من جسد الذكر الرياضي الشاب ويؤلف 50% من جسد الانثى الرياضية الشابة . ويتركز ثلثا الماء في الجسد في العضلات اضافة الى نسبة كبيرة في الدم وربما يجد الذكر والانثي نفسيهما ، حسب رأي ميفتون في حالة متماثلة من الانكاز او الجفاف Dehydration . ويشعر الرياضيون بالحاجة الى شرب الماء حينما يحسون بالعطش الا ان الانكاز او الجفاف يكون قد بدأ قبل حصول الشعور بالعطش حسب رأي ميفتون . الاهم هو ان الجفاف التام يحصل بعد 24 ساعة من بدئه ولهذا السبب فان معظم الرياضيين يعيشون في حالة جفاف دائم دون ان يشعروا بذلك .


ا لرياضة والماء
يفقد الجسم لترا من الماء كل ساعة اثناء تأدية ا الانسان لرياضة متوسطة الشدة ويتجاوز هذا الفقدان ثلاثة او اربعة امثال هذا الرقم اثناء تادية الرياضات الشاقة .وكمعدل يفقد لاعب التنس خلال ساعة ونصف من اللعب حوالي لترين من الماء ويزداد ذلك بالطبع اثناء اللعب في جو حار مشمس . ولا يقتصر "نزف السوائل اثناء الرياضة على الماء فحسب لان الجسد يفقد العديد من المعادن الهامة ايضا مثل

المغنيسيوم ، والصوديوم والبوتاسيوم الكالسيوم التي لاغني عنها للانسان في عملية الاستقلاب . وطبيعي فان فقدان هذه المواد يؤدي ا لي ضعف القوى ، مختلف الاوجاع ، 1لتشنجات ا لعضلية ، تشنج جدران

الشريان التاجي ، اضطراب النشاط العصبي وما الى ذلك .

ولهذا فان المياه المعدنية هي الوقود الاساسية للرياضيين لانها تعادل فقدان الماء والمواد المعدنية في ان واحد وتعمل على الحفاظ على قوى اللاعب . وينصح الاطباء الرياضيين بتناول المياه المعدنية الحاوية على كثير من المغنيسيوم وا لبوتاسيوم لان الاول يعمل ضد تشنج العضلات ويعمل الثاني ضد ضعف العضلات .

تستمد المياه المعدنية في المانيا كمثل اساسا من المناطق الجبلية. حيث يجري استخراجه خاليا من المواد الضارة في اكثر من 1000 ينبوع وبئر عميقة . وتكون هذه المياه عادة جوفية قضت عقودا وربما قرونا وهي تتنقل في اعماق الارض قبل ان تصلها يد البشر. وتكون طبقات الرمل وإلحصى والصخور قد نقتها الى حد كبير وحملتها بالعديد من المعادن والاملاح الهامة. وكلما زاد عمق مصدر الماء كلما زادت نسبة المعادن فيه وتعمل هذه المعادن الى جانب ثاني اوكسيد الكربون على منح كل ماء جوفي خصائصه وطعمه .

من ناحية اخرى يتفق الخبراء على ان مياه الحنفيات جيد لانه ، وحسب كل منطقة ، يتألف اساسا من المياه الجوفية بنسبة الثلثين ومن المياه السطحية بنسبة الثلث . وتحرص ا لرقابة والمواصفات المتشددة في العالم المتمدن على ايصال مياه ا لشرب صحيا الى الانسان . الخطر ياتي من النترات على المياه وهي مادة هستخدمة بكثرة في الاسمدة وتتسرب اعتياديا الى المياه الجوفية بفعل دورة حياة المياه . ويضيف المختصون الكلس الى الماء بهدف تخليصه من النترات .


دورة حياة الماء

يتصاعد الماء المتبخر عن سطوح البحار الى الهواء ليرتفع عاليا الى طبقة الفضاء الخارجي ( الستراتوسفير ). ويتخذ الماء في هذا الارتفاع ( 10 - 15 الف متر فوق سطح البحر) افضل شكل للقطرات وهو الشكل الكروي . ويعبر هذا الشكل الكروي لقطرة الماء ، وهي احدى مراحل الماء المسماة مرحلة الاستطارة او التعلق في الجو ، عن اللحظة التي تبدأ الجاذبية الارضية في ارخاء قبضتها على الاشياء. وفي هذا الارتفاع بالضبط يتم تشكيل عناقيد جزيئات الماء وقطراته على افضل وجه .ويسقط الماء الى الارض اخيرا بعد ان يتحول من غيمة الى مطر وهي المرحلة الثانية من دورة حياته التي تظهر فيها اهمية الغابات . اذ تنشأ بفعل هذه الغابات خزانات ماء جوفية كبيرة ذات توتر عالي .تتميز عن غيرها بقريها الشديد الى سطح الارض ونقاوتها. ويطلق العالم النمساوي ا لكبير والباحث في شق ون المياه

فكتور شاوبيرجر على هذ التوتر اسم " قوة الوتر الداخلي " المسؤولة عن كثير من الظواهر الطبيعية المرتبطة بالمياه . يحتك الماء ، في مرحلته الاخيرة ، بمختلف عناصر ومعادن واملاح الارض بفعل تحوله الى مياه جوفية وانهار وجداول .

وما يحدث للماء في شبكة انابيب المياه مهم ايضا ، لانه يجري هنا تحت ضغط كبير وخلال قنوات غير طبيعية تحدث تحولا نسبيا في شكله . فالعناقيد تتحول الى عناقيد كبيرة بفعل الضغط كما ان الجزيئات تصبح اكثر ثقلا. وهنا يفقد الماء بعض عناصر جودته بسبب انعدام حرية الحركة وزيادة ا لضغط وتقلص حربة الزوابع الصغيرة داخله . يصور العلماء وضع ماء شبكة الشرب مثل انسان ينحشر داخل حافلة مزدحمة لعدة ساعات ثم يقع عليه ان يؤدي تمارين صعبة حال خروجه.


معالجة مياه الشرب
ان افضل طرق معالجة المياه هي الطرق الفيزياوية الا ان العالم يهتم لحد الان بمعالجة المياه كيمياويا ( 1لكلور ) وميكانيكيا ( المرشحات )وهناك بالطبع ا لعديد من الطرق التي تتلائم مع الوظيفة المنتظرة لهذه المياه . ونتحدث عنا عن معالجة مياه الشرب بالنظر لاهميتها على صحة الانسان وعلى حياته . علما ان معالجة مياه الصرف تتمتع باهمية بيئية هائلة هذه الايام لعلاقتها بحماية البيئة والبشر من مياه المصانع والمزارع الملوثة.

ويصلنا ماء الشرب اليوم بعد ان يمر عبر مرشحات وتضاف اليه بعض المواد الكيمياوية بهدف تنظيفه وتخليصه من الشوائب والمكروبات . و تستخدم المرشحات اساسا لاصطياد الاجسام العضوية والمعادن

الضارة والعالقة في حين يستخدم الكلور تقيدا بتعاليم التعقيم من الجراثيم والطفيليات . وتستخدم هذه

المواد بكثرة حتى في المياه النظيفة كاجراء " وقائي " بحت . ولم تستكشف تماما بعد مدى علاقة هذه المواد المتواجدة في مياه الشرب بالعديد من الامراض والحساسيات التي نعاني منها. وطبيعي فان موادا اخرى تستخدم في قتل الجراثيم في مياه الشرب منها استخدام الاوزون ، الاشعة فوق البنفسجية ( كلاهما لقتل

ا لطحالب المائية ) وطريقة ا لتأين ( اضافة الكلس لتقليل ايونات الصوديوم في الماء ) علما ان مواصفات المياه الحكومية تتساهل خمس مرات مع الكلس بالمقارنة مع الصوديوم . كما ينتج الانسان الماء المقطر بهدف استخدامه في المنتجات الصناعية وهو ماء غير صالح للشرب .

وكما تلاحظون فان كل الطرق المذكورة ترمي الى تنقية المياه والحفاظ عليها ضمن كاتالوج خاص من المواصفات يختلف من دولة الى دولة الا انه لا توجد طريقة واحدة ترمي لتحسين الوضع الفيزياوي الصحي للماء. ويقع على العلماء حاليا تطوير طرق تقنية حديثة لتحسين الوضع الفيزياوري لمياه الشرب عبر اسالتها في انابيب وكميات كبيرة . وكما قلنا سابقا فان افضل طرق معالجة المياه هي ا لطرق الفيزياوية الا ان المياه المعالجة بهذه الطريقة تعتبر عملة نادرة في السوق . وهي طرق تتعامل مع الماء بكميات كبيرة ، تحافظ على فاعليته ، وتنشيء الزوابع المصغرة داخله بهدف تعقيمه وتنقيته والحفاظ على مواصفاته ا لفيزياوية في ذات ا لوقت .


معمارالنعماني

معمار التعماني

عدد المساهمات : 116
تاريخ التسجيل : 16/07/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى